أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي

يشمل إقليم أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي 26 بلداً نامياً تتراوح من دول مكونة من جزر صغيرة إلى أخرى ذا إقتصادات كبيرة لديها تنوع ملحوظ في مستويات الدخل وتطوير القطاع الإقتصادي مثل البرازيل والمكسيك. وتبلغ نسبة البالغين الذين لديهم حساب في مؤسسة مصرفية رسمية في أمريكا اللاتينية 51 بالمائة وهي نسبة مماثلة للوضع في أوروبا وآسيا الوسطى وجنوب آسيا، ولكنها أقل من النسب الموجودة في شرق آسيا والإقتصادات المتقدمة.

وأقدمت المنطقة على خطوات جديدة في عام 2014 من أجل إدماج الفقراء في النظام المالي، من ضمنها حصول 40 مليون بالغا على مدفوعات الحكومة في حساباتهم.

وقام ما يقرب من 41٪ من السكان البالغين بتوفير المال في العام الماضي، 14٪ منهم قاموا بذلك في مؤسسة مالية رسمية. على العكس، يتم الإقتراض بشكل أكبر من أفراد العائلة والأصدقاء (13٪)، ومن مؤسسة مالية رسمية (11٪)، ولكن هذه الفجوة ضاقت منذ عام 2011.

ويقوم حوالي 28٪ من البالغين بالدفع مباشرة من حساباتهم باستخدام بطاقة الخصم، بالمقارنة مع 14٪ في البلدان النامية في المتوسط. ومع ذلك لاتزال هناك فرص كبيرة لتعزيز الاستخدام: 135 مليون من البالغين لديهم حساب، ولكنهم يدفعون فواتير استهلاك الطاقة والمياه نقدا.

 

المصادر: المؤشر العالمي لتعميم الخدمات المالية، مكتب الإحصاء السكاني، البنك الدولي